الإهداءات


العودة   .:: شبكة نعناع ::. > ۩۩ :: نـعـناع العــامـه :: ۩۩ > :: المنتدى الاسلامي ::
:: المنتدى الاسلامي :: طبق التعاليم الأسلآميه لترضي رب البشريه وتنجو من النار السرمديه


المخطئ:ليس عدو..ألله!!

:: المنتدى الاسلامي ::


إضافة رد
قديم 03-12-2018, 12:36 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
كبار الشخصيات ب نادى النصر
 
الصورة الرمزية فتى الشرقيه
إحصائية العضو






  فتى الشرقيه is on a distinguished road

فتى الشرقيه غير متصل

 


مزاجي
دايخ
افتراضي المخطئ:ليس عدو..ألله!!


لابد أن يجتمع حسن القصد وصحة الأسلوب، وهذا عند الخطأ الواضح البين، فكيف في أمر حَسُن فيه القصد وحسن فيه العمل ولكنه لاعتبارِ اختلافاتٍ فقهية أو عادات متوارثة، نضع المخطئ «عدو الله» و«محارب دينه» دون أدنى نظر لعواقب فعلنا ومآل فعله..
التعامل مع المخطئ والتعامل مع الخطأ، مهارتان يختلف بعضهما عن بعض، ولا تلازم بين الخطأ والمخطئ إلا من وجه أنه صدر منه، والمخطئون كُثُر، والأخطاء أكثر، فالشخص الواحد قد تتعدد أخطاؤه، ولم يغفل شرعنا الحكيم تبيين أساليب معالجة الخطأ وتوضيح طرق التعامل مع المخطئ، غير أن كثيرًا من الناس قد يغفلون أو لم تكن عندهم الأهلية لاستيعاب المهارتين، أو تعلمهما، وليس ذلك معيبًا، وإنما يعيب المرء إلباس جهله بهاتين المهارتين، لباس التمسك بالحق، واتهام الآخرين بشتى التهم، والحقيقة التي تخفى عليه هي أنه لم يدرك أبعاد حدوث الخطأ وجواز وقوعه من أفراد الأمة بعد نبيها - صلى الله عليه وسلم -، فإن أحسن الظن بنفسه رأى سيئاته حسنات، وأفحش في وجه من يعرفه بخطئه، وإن أحسن الظن بفلان من الناس ألبسه لباس العصمة، وسفّه وشتم كل من قال «أخطأ فلان»!
وفي نظرتنا لكثير من حوادث العين التي حصلت في زمن النبوة نجد أن وقوع تلك الأخطاء كان تقديرًا حكيمًا من الله لتكون دروسًا عملية تطبيقية ينقلها النبي صلى الله عليه وآله لأمته في تعامله، وكثير من الناس لا ينظر إلى ما وراء الخطأ أو يحدث نفسه: لعل وراء هذا الخطأ خيرًا! ويبني على هذا التوقع معاملته مع الخطأ ومع المخطئ، ويعلق حكمه على مناطات تضع لحسن المقصد وسيئه اعتبارًا كاعتبار ما ظاهره الخير حين يشوبه سوء القصد، وقد علمنا قصة الرجل الذي جيء به إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - في شرب الخمر، فيضرب لذلك ثم يعود، مراراً، وما أكثر ما نسمعها ونحدث بها ولكن «ليس الخبر كالمعاينة» وهي تضع لنا خطأ الرجل باعتبار قصده التمتع بالمحرم فهو لم يقصد حَسَنًا، وإنما قصد شيئا سيئًا، وبالمقابل تضع لنا الحادثة خطأ من لعنوه بالاعتبار الآخر، وهو حسن القصد والخطأ المصاحب له بجهل حال المخطئ فقال النبي - صلى الله عليه وسلم - «لا تلعنوه إنه يحب الله ورسوله» فكون الذي حدث منه خطأ بل كبيرة بينة، فقد أقام - صلى الله عليه وسلم - عليه الحد وهذه معالجة عملية لخطئه، وأبقى له مكانته واحترامه في نظر الآخرين «إنه يحب الله ورسوله» بل شهادة يسمو بها في الدنياوالآخرة، وأيضًا ذاك الذي نهره الصحابة حين أن بال في المسجد وجعل نبينا من الحادثة درسًا يعلم للأجيال في معالجة الأخطاء، وبين للمنكرين أن حسن القصد في الإنكار لا يكفي، فلابد أن يجتمع حسن القصد وصحة الأسلوب، وهذا عند الخطأ الواضح البين، فكيف في أمر حَسُن فيه القصد وحسن فيه العمل ولكنه لاعتبارِ اختلافاتٍ فقهية أو عادات متوارثة، نضع المخطئ «عدو الله» و«محارب دينه» دون أدنى نظر لعواقب فعلنا ومآل فعله، فأحيانًا الخطأ نفسه يوظف لمصلحة تخفى، وفي الحديث أن رجلاً تصدق فوقعت صدقته في يد سارق وزانية وغني، فحمد الله على حسن قصده ولكن تحدث عنه الناس، فقيل له: أمّـا صدقتك فقد قـُـبِـلتْ؛ وأمّـا الزانية فلعلها أن تستعفف بها عن زنا، ولعلَّ الغني يَـعتبِـر فينفق مما أعطاه الله، ولعلَّ السارق أن يستعف بها عن سرقته. وإننا كثيرًا ما تأخذنا الأنفة والغيرة الزائدة في أمر من الأمور، فننفر عن الحق كثيراً ممن يقعون في الخطأ ولعلنا لا ننتبه يومًا إلا وأحدنا يسير بمفرده لا يألفه أحد وكما قيل:
رام نفعًا فضر من غير قصدٍ
ومن البر ما يكونُ عقوقا
--------------------------------
ألإثنين:24جمادي الاخر1439هـــــــــــ.






رد مع اقتباس

اخر 10 مواضيع التي كتبها فتى الشرقيه
المواضيع المنتدى اخر مشاركة عدد الردود عدد المشاهدات تاريخ اخر مشاركة
قصه واقعيه يرويه الشيخ عادل الكلبانى.. منتدى الملك سلمان حفظه الله 0 9 12-09-2018 11:50 PM
جمال العاشقين!! :: منتدى الروايات :: 0 8 12-09-2018 11:31 PM
حئ هآألطله يأمنصوورر!! ::: منتـدى همـس القـوافي ::: 0 24 12-07-2018 02:56 PM
عذب الصوت.. :: منتـــدى عـذب الكـلام ::: 0 31 12-07-2018 02:48 PM
وجبة الإفطار مهمة جدًا لمرضى السكر بنك الدم 0 19 12-07-2018 02:40 PM
تناول كوب من الشاي يوميًا يعزز صحة القلب الطب البديل 0 24 12-07-2018 02:33 PM
خصوصيات أمة محمد (صلى الله عليه وسلم): :: هدي خير العباد الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم :: 1 29 12-06-2018 11:21 PM
عفوية فعل الخير :: المنتدى الاسلامي :: 1 19 12-06-2018 11:10 PM
تطوير الذات وبناء الشخصية :: نعنــــاع الفكــــر والحـــوار الجــــاد :: 0 28 12-06-2018 10:56 PM
مفتاح الخير مغلاق الشر :: المنتدى الاسلامي :: 0 9 12-06-2018 03:09 PM

قديم 03-20-2018, 11:16 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
.:: الاداره العامه ::.
 
الصورة الرمزية غرامك عنواني
إحصائية العضو






  غرامك عنواني will become famous soon enough

غرامك عنواني غير متصل

 


مزاجي
رايق
افتراضي


جزاك الله كل خير
على هذا الموضوع القييم
بارك الله فيكِ وعافاك
سلم لنا طرحكِ المفيد
وسلم لنا ذوقــــك
جزاك الله خيراعظيما
وجعل ماقدمتيه
في ميزان حسناتك







رد مع اقتباس
قديم 03-25-2018, 01:19 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
مشرف عام
 
الصورة الرمزية امير القلم
إحصائية العضو







  امير القلم will become famous soon enough

امير القلم غير متصل

 


مزاجي
رايق
افتراضي


بارك الله فيك اخي
واثابك الجنه وماقرب اليها من قول وعمل
نسال الله لنا ولكم الفوز برضاه
تقديري والمحبه








رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ذَنبْ يُدخِلكْ ألجنَّهْ ،/، وَطآعًه تُدخِلٍكْ ألنَّآإرْ اميره بحلاتي :: المنتدى الاسلامي :: 5 02-14-2013 01:35 PM
روحي آلله يوفقكك ومن عيوني بتنجحين ام عمر :: منتـــدى عـذب الكـلام ::: 7 08-15-2012 08:48 AM
ذنب يدخڷڪْ آڷجنـہۧ ۉطآعـہۧ تدخڷڪْ آڷنآإر .. سكر مالح :: المنتدى الاسلامي :: 8 02-05-2011 05:06 PM
البحرين يجدد أمله بكأس آسيا بفوز كبير على الهند *دنيا المحبة* منتدى كاس اسيا 0 01-14-2011 11:55 PM
علآج آلذنوب .. دوآء فعآل لعلآج آلذنوب وآلهموم , وآلآلآم , وآلآحزآن shgawat Romanse :: المنتدى الاسلامي :: 4 10-23-2009 04:48 AM


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع

Loading...

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010